09262020السبت
Last updateالجمعة, 13 آذار 2020 3pm

تشاينا أوشنوايد و آي دي جي كابيتال تعلنان عن اتفاقية للاستحواذ على مجموعة شركات آي دي جي

 

أعلنت كلّ من شركة "تشاينا أوشنوايد" الصينية القابضة المحدودة ("تشاينا أوشنوايد") وشركة "آي دي جي كابيتال" عن إبرامهما اتفاقاً نهائياً للاستحواذ على شركة "إنترناشيونل داتا جروب" ("آي دي جي") بما في ذلك شركة "إنترناشيونل داتا كوربوريشن" التابعة لها ( "آي دي سي")، و"آي دي جي كوميونيكيشنز"، وصندوق "آي دي جي فنتشرز"، وأنهما حصلتا على تصريح رسمي من لجنة الاستثمارات الخارجية في الولايات المتحدة ("سي إف آي يو إس") لإتمام الصفقة. وبعد إتمام الصفقة، تصبح "تشاينا أوشنوايد" المساهم الأكبر والرئيسي بشركات "آي دي جي" العاملة، بما في ذلك "آي دي سي" و"آي دي جي كوميونيكيشن"، في حين ستصبح "آي دي جي كابيتال" المساهم الأكبر والرئيسي بمشاريع أعمال "آي دي جي". هذا ولم يتم الكشف عن شروط الصفقة التي من المتوقع أن يتم إتمامها في الربع الأول من عام 2017.
تعدّ "آي دي جي" شركة إعلامية عالمية رائدة، وهي تعنى ببحوث السوق والمشاريع وتتعاقد مع شركات بيع وشراء التكنولوجيا الأكثر تأثيراً. وتعمل " آي دي جي" في 97 بلداً حول العالم

.
أما "تشاينا أوشنوايد" فهي تكتل دولي خاص قيمته مليارات الدولارات، تأسس على يد رئيس مجلس الإدارة تشى تشيانغ لو. وتشمل أعمال "تشاينا أوشنوايد" التجارية الراسخة والمتنوعة، ومقرها في بكين، عمليات في مجال الخدمات المالية، والأصول العقارية، ووسائل الإعلام والتكنولوجيا والاستثمار الاستراتيجي، مع أكثر من 12 ألف موظف عالمياً.
وتعدّ "آي دي جي كابيتال" شراكة مستقلة في مجال إدارة الاستثمار، تشكّل فيها شركة "آي دي جي" واحدة من مجموعة محدودة من الشركاء. "آي دي جي كابيتال"، التي تأسست عام 1993 كأول شركة استثمار في مشروع تكنولوجي في الصين، تصدّرت شركات رأس المال المجازف الصينية للعام 2016 بحسب بنك الاستثمار "زيرو تو آي بي أو غروب".
ستستمر "آي دي جي" بالعمل انطلاقاً من مقرّها في بوسطن، ماساتشوستس، تحت إشراف فريق إدارتها الحالي. وسيواصل "كيرك كامبل" مهامه بمنصب الرئيس التنفيذي لشركة "آي دي جي"، في حين سيحتفظ مايكل فريدنبرغ بمنصبه كالرئيس التنفيذي لمجموعة شركات "آي دي جي كوميونيكيشن". وسيتم تعيين مجلس إدارة جديد بعد انتهاء الصفقة.
وقال والتر بويد، رئيس شركة "آي دي جي" في معرض تعليقه على الأمر: "في محاولة لمواصلة العمل بحسب إرث الراحل المؤسس والرئيس بات ماكغفرن، نحن نركّز على تحديد التوازن المستقبلي الأمثل بين ما هو الأفضل لشركة "آي دي جي" ولمهمة بات بالنسبة لمؤسسة ’ماكغفرن‘". وأضاف: "نعتقد أن ‘تشاينا أوشنوايد’ و’آي دي جي كابيتال‘ ستوفران الدعم المالي والاستراتيجي والثقافي المناسب للارتقاء بشركة ‘آي دي جي’ إلى مستويات أعلى."
وتابع بويد: "قام بات بـ 130 رحلة إلى الصين طوال سيرته المهنية، وقام إلى جانب هيوغو شونغ، الذي شغل منصب الرئيس التنفيذي لشركة ’آي دي جي‘ لفترة طويلة، بتأسيس شركات إعلامية وشركات بحوث السوق وشركات رأس المال المجازف الخاصة بشركة ’آي دي جي‘ في الصين. لهذا، يسرّنا أن نعلن، وأعتقد أن بات كان ليكون مسروراً بأن يعلم ذلك، أن ’تشاينا أوشنوايد‘ و’آي دي جي كابيتال‘ ستكونان الشريكين اللذين سيواصلان الاستثمار في أعمال ’آي دي جي‘ التجارية وسيدفعان بالنمو عبر كافة محافظ شركات ’آي دي جي‘ المتنوعة والقيّمة - ’آي دي سي‘ و’آي دي جي كوميونيكيشن‘ و ’آي دي جي فينتشرز’".
من جانبه، قال تشى تشيانغ لو رئيس "تشاينا أوشنوايد": "تعدّ ’آي دي جي‘ امتداداً طبيعياً لعملية توسيع محفظة ’تشاينا أوشنوايد‘ الدولية." وأضاف : "بصفتنا شركة رائدة عالمياً في مجال أبحاث السوق والرؤى، ومصدراً لنشر العديد من العلامات التجارية الإعلامية الأكثر رسوخاً في قطاع صناعة التكنولوجيا، ومستثمراً تجارياً ناجحاً، فإن العلامة التجارية العالمية القوية والبيانات الشخصية لشركة ’آي دي جي‘ تجعل الاستثمار الاستراتيجي جذاباً بالنسبة لنا. ونحن نخطط لدعم فريق الإدارة الحالي في ’آي دي جي‘ في تنفيذه خطط أعماله، عبر منحه الاتقلال الذاتي، والدعم المالي والموارد التجارية التي يمكن أن تدعم نمو ’آي دي جي‘ وتوسعها وتعزيز مكانتها الرائدة في السوق ".
وقال هيوغو شونغ، الشريك المؤسس العام لشركة "آي دي جي كابيتال": لم يكن بات مجرد رب عمل رائع، بل كان أيضاً معلماً لي طوال أكثر من 22 عاماً". وأضاف: "تكمن ثقافة ’آي دي جي‘ في صميم نجاحها، ولطالما كانت قوتها متجذرة في موهبة طاقم موظفيها وتفانيهم. سوف يتمحور تركيزنا في المستقبل حول الاستثمار في الشركة وموظفيها من أحل تعزيز النمو على المدى الطويل، فيما نعمل لمواصلة إرث بات لسنوات عديدة مقبلة ".
توفي مؤسس وقائد شركات "آي دي جي"، باتريك ماكغفرن، في مارس 2014. ولكن إرثه ورؤيته الخيرية سيستمران مع مؤسسة "ماكغفرن"، المؤسسة الجديدة التي سيتم تمويلها من عائدات هذه الصفقة. وسوف تدعم هذه المؤسسة مجالات علم الأعصاب وتكنولوجيا المعلومات لصالح الإنسانية.
في عام 2000، تبرع باتريك ماكغفرن ولور هارب ماكغفرن بحوالي 350 مليون دولار أمريكي لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا ("إم آي تي") لإنشاء "معهد ماكغفرن لأبحاث الدماغ"، يضطلع بمهمة طويلة المدى تسعى إلى فهم العقل البشري في حالات الصحة والمرض. وفي عام 2011، توصّل باتريك جي ماكغفرن ولور هارب ماكغفرن أيضاً إلى اتفاقية مع جامعة بكين وجامعة تسينغهوا وجامعة بكين العادية، تمّ بموجبها التبرع بمبلغ 10 ملايين دولار أمريكي لكل جامعة لانشاء معهد "آي دي جي"/ "ماكغفرن" لأبحاث الدماغ في الصين.
واضطلعت "جولدمان، ساكس آند كو" بدور المستشار المالي، وقامت كل من "فولي هوج إل إل بي" و"أكين جامب شتراوس هاور أند فيلد إل إل بي" بدور المستشار القانوني لشركة "آي دي جي". ولعبت "سيتي جروب" دور المستشار المالي، فيما اضطلعت كلّ من "روبس أند جراي إل إل بي" و"كوفينجتون أند بورلينج إل إل بي" بدور المستشار القانوني لشركة " تشاينا أوشنوايد". وشغلت "دايفس بولك أند واردويل إل إل بي" دور المستشار القانوني لشركة "آي دي جي كابيتل".
www.idg.com

 

comments
  • Latest Posts

  • Most read

  • Twitter

تغريدة بواسطة

Who's online

15 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع